إيلون ماسك يقرر عدم الانضمام إلى مجلس إدارة تويتر

حرر بتاريخ من طرف

تراجع رئيس شركتي “تيسلا” و”سبايس اكس” إيلون ماسك عن فكرة الانضمام إلى مجلس إدارة “تويتر”، التي اشترى فيها حصة الأسبوع الماضي، حسب ما أعلنه اليوم الإثنين المدير العام للشبكة الاجتماعية باراغ أغراوال.

وكتب أغراوال في تغريدة عبر تويتر “قرر إيلون ماسك عدم الانضمام إلى مجلس إدارتنا”.

وأوضح في رسالة موجهة إلى موظفي تويتر نشرها عبر المنصة أن “انضمام إيلون ماسك إلى مجلس الإدارة كان يفترض أن يدخل رسميا حيز التنفيذ في التاسع من أبريل، لكن إيلون أبلغنا صباح اليوم أنه لن ينضم إلى المجلس”.

وأضاف “لطالما قدرنا ونقدر مشاركة المساهمين لدينا، سواء كانوا أعضاء في مجلسنا أم لا. إيلون هو أكبر المساهمين لدينا وسنبقى منفتحين على مشاركته”.

وكان إيلون ماسك، أثرى أثرياء العالم، أعلن مطلع الشهر الحالي استحواذه على حصة نسبتها 9,2 في المائة من رأسمال تويتر ليصبح بذلك المساهم الأكبر في الشركة.

وأوضح في وثيقة بعث بها إلى هيئة مراقبة البورصة أن مشاركته “سلبية”، بما يعني أنه لا يعتزم التأثير في القرارات الاستراتيجية الكبرى في تويتر.

وينشط إيلون ماسك بقوة على “تويتر” إذ أنه ينشر تغريدات بصورة شبه يومية لمتابعيه البالغ عددهم حوالى 80,5 مليونا.

ووفق صحيفة “واشنطن بوست” ، فإن موظفين كثيرين أبدوا قلقهم من انضمام ماسك إلى تويتر، معتبرين بالخصوص أن قيم هذا الرجل الأغنى في العالم لا تتوافق مع الثقافة المهنية لهذه الشبكة الاجتماعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة