إيران تهدد بإجراءات انتقامية إزاء “مؤامرات” السعودية والإمارات

حرر بتاريخ من طرف

قال القائد العام لحرس الثورة الإسلامية في إيران، اللواء محمد علي جعفري، إن بلاده ستقوم بإجراءات انتقامية ردا على المؤامرات الإرهابية، متهما باكستان بدعم الجماعة المنفذة للهجوم الانتحاري الأخير، الذي راح ضحيته العشرات من عناصر الحرس الثوري.

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية عن اللواء جعفري قوله إنه “على الحكومة الباكستانية التي آوت هكذا عناصر خطرة في المنطقة أن تتحمل المسؤولية تجاه الجريمة الإرهابية الأخيرة”.

وقال اللواء جعفري “إن نظام الجمهورية الإسلامية الإيرانية وانتقاما لدماء هؤلاء الشهداء، سيقوم من المؤكد بإجراءات انتقامية إزاء المؤامرات المدعومة من قبل الدول الرجعية بالمنطقة وخاصة السعودية والإمارات وبأوامر من أمريكا والكيان الصهيوني”.

وأضاف “على الحكومة الباكستانية التي آوت هذه العناصر الخطرة على الإسلام وعلى الثورة، في المنطقة، وتعلم أين مواقعها وهي تحظى بدعم القوات الأمنية الحكومية الباكستانية، أن تتحمل مسؤولية هذه الجريمة التي نفذتها هذه العناصر”.

وتابع “لا شك أنهم إن لم يعاقبوهم، فسيتم تنفيذ إجراءات انتقامية من هذه العناصر المعادية للثورة، وسترى الحكومة الباكستانية تبعات دعم العناصر المعادية للثورة”.

وكانت وكالات الأنباء الإيرانية قد ذكرت أن عناصر تابعة لزمرة ما یسمی بـ”جيش العدل” استهدفت، يوم الأربعاء الماضي، من خلال اعتداء إرهابي انتحاري حافلة لكوادر حرس الثورة على طريق زاهدان — خاش في قریة جانعلي بمحافظة سیستان وبلوجستان. ما أدي إلى مقتل 27 شخصا وإصابة 13 آخرين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة