إنعدام الامن يخيم على جنوب افريقيا

حرر بتاريخ من طرف

أفاد المركز الجنوب إفريقي للبحث حول العنف والمصالحة بأن “الجنوب إفريقيين لم يعودوا يشعرون بالأمن في بلادهم”، نتيجة للارتفاع المستمر للجريمة، التي تظهر أن “البلاد تتعرض لصدمات خطيرة”.

وسجل المركز، في تقرير له، أن ملايين الجنوب إفريقيين لا يشعرون بالأمن في بلدهم، نظرا لمعدلات النهب المرتفعة وجرائم أخرى عنيفة، مؤكدا أن ارتفاع عدد الجرائم التي تستعمل فيها الأسلحة النارية أو الأسلحة البيضاء تفاقم هذه الوضعية.

وأظهرت أرقام كشف عنها وزير الشرطة بهيكي سيلي، في شهر شتنبر الماضي، ارتفاعا بنسبة 3,4 في المائة في الجرائم العنيفة خاصة جرائم القتل خلال فترة 2018-2019.

وأشارت الأرقام إلى أن جرائم القتل ارتفعت بـ686 هذه السنة. وكشفت المعطيات، أيضا، أن 47 جريمة قتل استهدفت الفلاحين من ذوي البشرة البيضاء خلال نفس الفترة.

وسجلت جنوب إفريقيا، في غضون عشر سنوات، 200 ألف جريمة قتل، حسب المعارضة الجنوب إفريقية، في الوقت الذي التزم فيه رئيس البلاد سيريل رامابوزا بتقليص عدد الجرائم المرتبكة بالبلاد إلى النصف.

واعتبر المركز الجنوب إفريقي للبحث حول العنف والمصالحة أن “الوضعية تجاوزت مرحلة الأزمة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة