إنزال أمني يحول دون خنق الطريق بمحيط سوق الخميس بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يشهد محيط باب الخميس بمراكش في هذه الاثناء من زوال يومه الخميس 20 يناير، إنزالا امنيا وازنا للحيلولة دون إحداث الفوضى و عرقلة السير، على غرار ما يحدق كل يوم خميس و ايام السبت و الاحد التي تعرف ذروة النشاط التجاري للسوق.

و قامت مصالح الامن، بالدخول على الخط لانهاء الفوضى العارمة التي يتسبب فيها سوق الخميس، إثر إحتلال باعة المتلاشيات والسلع المستعملة والقديمة، للطريق المحاذية لباب الخميس، وأحد مداخل النفق الارضي الجديد، ما بتسبب بشكل مستمر في معاناة مستعملي الطريق، ونسف جهود السلطات لتنظيم حركة السير في هذه المدارة، بعدما بخس هذا الاحتلال قيمة مشروع القنطرة الذي كلفت الملايير .

وحسب ما عاينته “كشـ24″، فإن مصالح الامن قامت بتنظيم حركة السير في الطريق المذكورة، وفصلها عن الحدود الطبيعية لسوق المتلاشيات والسلع المستعملة الشهير بمراكش بحضور مختلف المسؤولين الامنين وممثلي السلطات المحلية.

ويشكل عادة المرور من هذه الطريق ايام الخميس السبت والاحد، قطعة من جحيم وامرا لا يطاق، بسبب الفوضى واحتلال الطريق بشكل مستفز، ما بجعل المشهد يوحي  في بعض الاحيان، بأن مستعملي الطريق هم من يتجاوزن حدودهم ويخترقون السوق وليس العكس.

وكانت “كشـ24” فقد اشارت في مقالات سابقة ، الى عرفلة السير  بالمرافق الطرقية الجديدة بمدارة باب الخميس بمراكش التي تعد مفترق طرق مهم يعرف حركة سير كثيفة على مدار الساعة، عبر النفق الارضي والممرات التي تستجيب للضغط المتزايد في حركة السير و الجولان بالمنطقة خصوصا في أوقات الذروة التي كانت تعرف ازدحاما خانقا وتوقفا طويلا عند اشارات المرور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة