إنتصار حسنية أكادير يتسبب في إستقالة” بودريقة” من المكتب الجامعي + تفاصيل

حرر بتاريخ من طرف

إنتصار حسنية أكادير يتسبب في إستقالة
نشر الموقع الرسمي لنادي الرجاء الرياضي بيانا رسميا يكشف الستار عن مجموعة من النقاط التي جعلت رئيس الفريق ” محمد بودريقة ” يقدم إستقالته ملاسرة بعد هزيمة فريقه أمام “حسنية أكادير” وفيما يلي رسالة الإستقالة التي نشرت على الموقع الرسمي للفريق البيضاوي:
 
نتيجة للحملة الشرسة و الممنهجة التي طالت فريق الرجاء منذ فترة ليست بالقصيرة،و منها الظلم التحكيمي الذي تعرض له الفريق في كثير من المباريات بشكل كان له بالغ الأثر على نتائج عدد من مبارياته و منها مباراة حسنية أكادير الأخيرة باحتساب هدف من تسلل واضح للمنافس و اتخاذ قرارات أضرت بالفريق.

وأخيرا بسبب محاولة البعض الإصطياد في الماء العكر واستغلال الأوضاع الحالية لضرب مصالح النادي الكبير واستهداف شخصي و أنا الذي قدمت الكثير و ضحيت بالغالي و النفيس للحفاظ على إشعاع و صورة الرجاء و مكانته العالمية، قررت و بعض فترة تأمل طويلة و دراسة للقرار من مختلف جوانبه الإقدام على القرارات التالية:
 

* أعلن استقالتي من المكتب الجامعي الحالي و ذلك للتخلص من حالة ازدواجية المهام ( عضو جامعي و رئيس فريق)، بعدما عانى الرجاء من ظلم قرارات تحكيمية و من تغاضينا عن التصعيد كي لا يتهمنا البعض باستغلال المنصب و النفوذ، وهو ما سيتيح أمامي فرصة الدفاع عن مصالح فريقي بطريقة حيادية و دون تداخل للإختصاص والقبعات.
 
* إجراء بحث معمق و دقيق في أسباب تراجع النتائج محليا و التوفق قاريا.
 
* فتح نقاش هادف و إيجابي لتحديد المسؤوليات و تحميل كل طرف ثبت تقصيره المسؤولية و فق ما يمليه التعاقد و يفرضه واجب احترام النادي و مكانته.
 
* الإعلان عن جمع عام استثنائي تاريخي و غير مسبوق سيتم على ضوئه اتخاذ قرارات كبيرة جدا و ذات تأثير كبير على مستقبل الفريق و ذلك بتسريه تاريخ انعقاده يوم 5 يونيو القادم إنشاء الله.
 
 و لأني كنت دائما رهن إشارة فريقي في السراء و الضراء، و لإيماني القوي أن الرجاء قادرة على النهوض من جديد،و لأنها الفريق الذي ادخل البهجة و السرور في نفس المغاربة و أنصاره المتيمين بعشقه، أعلن حرصي و بقاء يدي ممدودة لتقديم الدعم اللازم في الفترة القادمة و كل ذلك حتى يحين موعد الجمع الإستثنائي الموعود.
 
توقيع : محمد بودريقة رئيس نادي الرجاء البيضاوي

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة