إنتربول الرباط يحقق في ملفات سياسيين ورجال اعمال يُبَيّضون الأموال (صحف)

حرر بتاريخ من طرف

مستهل جولتنا في الصحف الورقية المغربية عدد الإثنين 26 أكتوبر، من يومية “المساء”، التي أفادت بأن فرقة خاصة من الإنتربول تنسق مع مكتب الرباط التابع للمديرية العامة للامن الوطني من أجل التحقيق مع شبكة دولية لتهريب الهيروين وتبييض الاموال، ينتمي أفرادها إلى إقليم الناظور، بعد شهور من مراقبة نشاطها والتحري عن أملاكها في دول أوروبية، كما يشتبه في سياسيين ورجال أعمال يجري التحقيق حول مصادر أموالهم.

وصدرت تعليمات بالإنتقال في سرية تامة إلى عدة دول من بينها المغرب، لمراقبة أنشطة المشتبه فيهم، خصوصا روتردام الهولندية، ومليلية المحتلة، وحصر ممتلكاتهم الناتجة عن عمليات تبييض الأموال.

وقالت “المساء” نقلا عن مصدر وصفته بـ”المطلع” إن شبكات الإتجار بالمخدرات القوية في إقليم الناظور والدريوش ترتبط بمافيا تستقر بأوروبا، خاصة أن جل العمليات الامنية التي قامت بها الشرطة الأوروبية بتنسيق مع المصالح الامنية المغربية، كانت تستهدف إقليم الناظور والدريوش والحسيمة وطنجة.

وجرى تزويد مكتب الرباط التابع للإنتربول بلائحة جديدة من المشتبه بهم الميحوث عنهم دوليا، والذين يوجد بينهم مغاربة يقطنون بالخارج.

وأدى تعقب الشرطة الفرنسية لأفراد الشبكة، الذين يتحدرون من بني انصار بإقليم الناظور، إلى اعتقال مشتبه فيها بـ”مونبوليي” تبلغ من العمر 27 سنة، بعد نزولها بمحطة القطار ” سان روش”، وضبط بحوزتها 20 كيلوغراما من الهروين الخام مصدرها روتردام الهمولندية. كما داهمت منازل في ملكية أعضاء الشبكة بفرنسا، وحجزت 3.4 كيلوغرامات من الهيروين الخام، و1.2 كيلوغرام من الكوكايين عالي التركيز، وثلاث سيارات و8400 أورو. واعتقلت ثلاثة أشخاص آخرين من ذوي السوايق في الإتجار بالمخدرات القوية بأوروبا، تتراوح أعمارهم بين 27 و47 سنة، وتزيعها على عدة مدن، واستهداف المدنين في أقاليم الناظور والدريوش والحسيمة.

ودخلت الفرقة الوطنية على خط التحقيقات الجارية إذ جرى استدعاء رجال أعمال يعمدون إلى تزوير فواتير للتهرب من الضرائب.

ونقرأ ضمن مواد المنبر الإعلامي ذاته،  غرفة جرائم الأموال بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء أسدلت الستار على أكبر محاكمة بشبهات فساد مالي عرفتها البلاد، وتتعلق بالإختلالات التي عرفها الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، التي جاءت في تقرير لجنة برلمانية لتقصي الحقائق.

وهكذا ادانت المحكمة المتهم الرئيسي، رفيق الحداوي المدير العام السابق للصندوق بالحبس الموقوف التنفيذ لمدة أربع سنوات وغرامة قدرها 40 ألف درهم، كما قضت المحكمة في حق المتهم الرئيسي إلى جانب متهمين آخرين في الملف بإرجاع مبلغ 31 مليار درهم إلى خزينة الدولة.

وقضت المحكمة ذاتها، في حق موظف سابق في الصندوق بغرامة قدرها 10 مليارات درهم بعد متابعته في الملف.

كما امرت المحكمة بمصادرة ممتلكات مجموعة من المتهمين حتى بلوغ المبالغ التي يتوجب أداؤها للدولة، وهو تطور جديد لم يتضمنه الحكم الإبتدائي الذي صدر في حق المتهمين سنة 2016.

وأسقطت المحكمة المتابعة عن متابعين في الملف بسبب وفاتهما.

وفي حيز آخر ذكرت الجريدة ذاتها، أن مجلس النواب يستعد للحسم في تشكيلة اللجنة الإستطلاعية التي ستقوم بوضع أشهر مستشفيات المغرب، واكثرها إثارة للجدل تحت المجهر.

اللجنة الإستطلاعية المؤقتة ستتولى القيام بزيارة كل من مستشفى الرازي بسلا، إلى جانب مستشفى الصحة العقلية والنفسية بكل من مراكش وبرشيد، للوقوف على ظروف اشتغال العاملين، وإيواء المرضى وعلاجهم واوضاع أقسام المستعجلات التي تعد بؤرا ساخنة تغيب فيها أبسط شروط العمل والسلامة.

وسبق لعدد من النواب أن أثاروا استمرار جملة من الإختلالات في مستشفيات الصحة العقلية، بعد عملية “الكرامة” التي استهدفت نزلاء بويا عمر والتي أغفلت وفق تقارير حقوقية التأسيس لانطلاقة جديدة في التعاطي مع الصحة العقلية والنفسية بالمغرب، الذي يسجل مستويات قياسية من حيث عدد المصابين بأمراض نفسية.

“المساء”، أوردت أن رئيس جماعة إيموزار بإقليم صفرو الذي كان ضيفا لدى الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بفاس، بعد اتهامه من طرف فاعل جمعوي ادعى في شكاية موجهة إلى الوكيل العام للملك ان الرئيس المشار إليه سخّر عنصرين لاختطافه وتكبيله ووضعه في سيارته، قصد نقله إلى مكان مجهول لاغتصابه انتقاما منه على الإنتقادات التي ظل يوجهها إلى الرئيس على صفحته بموقع “فيسبوك”.

وأضافت الجريدة نفسها، أن رئيس الجماعة المشار إليه والبرلماني السابق عن حزب “الكتاب”، قضى بسبب هذه القضية أزيد من 10 ساعات في ضيافة الشرطة القضائية بولاية أمن فاس، حيث تم الإستماع الى أقواله بخصوص الإتهامات الموجهة إليه، كما تم الإستماع إلى صاحب الشكاية وشاهدين رئيسيين في هذه القضية قبل ان يتم بعد ذلك عقد جلسات لمواجهة الرئيس مع كل الأطراف المذكورة كل واحدة على حدة.

الشاهدين اللذين يعتبر أحدهما عنصرا خطيرا سبق له أن قضى عدة سنوات في السجن بسبب انتمائه إلى ما يعرف بعصابة “بوالوحوش” أكدا في تصريحاتهما أن الرئيس قام بالفعل بتسخيرهما لاختطاف صاحب الشكاية، من أجل اغتصابه وإلحاق الاذى به، لكن المعنيين بالأمر قاما بإخبار الضحية من أجل تبرئة ذمتهما أمام الله.

وفي خبر اقتصادي، كتبت “المساء”، يبدو ان الحكومة رفعت يدها عن مراقبة الأسواق، فرغم ان الظرفية المتميزة بالركود تحتم تراجعا قويا في الاسعار بسبب ضعف الطلب، إلا أن العكس هو الحاصل، في ظل استمرار تنامي الممارسات المنافية لقواعد المنافسة من طرف اللوبيات التي أحكمت قبضتها على الأسواق.

وحسب مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط فإن الرقم الإستدلالي للأثمان عند الإستهلاك، خلال شهر شتنبر 2020، سجل ارتفاعا بـ0.3 بالمائة، مقارنة مع الشهر السابق.

وتؤكد المذكرة المتعلقة بالرقم الإستدلالي للأثمان عند الإستهلاك لشهر شتنبر 2020، ان هذا الأرتفاع نتج عن تزايد الرقم الإستدلالي للمواد الغذائية بـ.0.5 بالمائة، والرقم الإستدلالي للمواد غير الغذائية بـ0.3 بالمائة.

وهمت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري غشت وشتنبر 2020 على الخصوص أثمان “الخضر ب 3.7 بالمائة، والفواكه ب 2.1 بالمائة، والحليب والجبن والبيض ب0.8 بالمائة، واللحوم والقهوة والشاي والكاكاو ب0.1 بالمائة.

وإلى يومية “الصحراء المغربية” التي ذكرت ان عشرات الفنانين قدموا بساحة جامع الفنا بمراكش أمس السبت عروضا نالت إعجاب السياح وسكان المدينة الحمراء.

وسعت هذه المبادرة المنظمة من طرف مركز التنمية لجهة تانسيفت وجمعية الأطلس الكبير بتعاون وتنسيق مع ولاية جهة مراكش آسفي، إلى نشر رسالة قوية مفادها التضامن والامل في عودة الحياة إلى طبيعتها في الساحة التاريخية، التي تطمح إلى إعادة احتضان زوارها وفنانيها  في مستقبل قريب، وعلى مدى ساعتين من الزمن نشط الحكواتيون ومسيقيو الغيوان وكناوة وأصحاب الألعاب البهلوانية، الذين اشتهرت ساحة جامع الفنا بوجودهم وإضفائهم رونقا وجمالية خاصة على هذه الساحة ، التي تعد محطة لا محيد عنها لكافة المغاربة بدون استثناء.

ونجحت هذه المشاهد الترفيهية في ظل هذه الظرفية الإستثنائية، في إخراج ساحة جامع الفنا  من أجواء الركود الناجمة عن الجائحة، واستقطاب السياح والمقيمين بالمدينة، الذين جاؤوا لمعاينة تراث لامادي يشكل فخر المغاربة قاطبة.

وتؤشر هذه التظاهرة الثقافية التي مرت في احترام تام للتدابير الصحية المعمول بها، على استئناف تدريجي للنشاط السياحي والثقافي بالمدينة الحمراء وبساحة جامع الفنا.

وفي خبر رياضي أودرت اليومية ذاتها، ان الجامعة الملكية لكرة القدم تلقت دعوة من طرف الإتحاد الكاميروني للعبة، لمشاركة المنتخب الوطني للاعبين المحليين في دوري يضم منتخبات بوركينا فاصو، والكونغو الديموقراطية، فضلا عن منتخب البلد المنظم والمنتخب المغربي في حال قبوله الدعوة، في الفترة الممتدة ما بين 9 و 17 نونبر المقبل، استعدادا لنهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين.

وأوضحت مراسلة الإتحاد الكاميروني أن الدوري سيجرى بنظام بطولة مصغرة تتواجه فيها جميع المنتخبات المشاركة في ما بينها وسيتوج بلقبها صاحب أكبر عدد من النقط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة