إعدادية احمد شوقي تحاصر بالباعة المتجولين والجهات المسؤولة صامتة ….

حرر بتاريخ من طرف

إعدادية احمد شوقي تحاصر بالباعة المتجولين والجهات المسؤولة صامتة ....
لاشك أن إعدادية احمد شوقي المتواجدة قرب سوق الخميس ، تعيش حالة مزرية شادة ، تتجلى في ظاهرة الباعة المتجولين الذين ينتشرون يوميا بالعشرات، على اختلاف معروضاتهم ومبيعاتهم ، وعاينته كش24 هذه الظاهرة السلبية التي يستنكرها الجميع، وذلك نظرا لتواجد مؤسسة تعليمية ( اعدادية احمد شوقي) التي يلجها المئات من المتمدرسين يوميا من اجل التعليم والتحصيل ، جميعهم ينحدرون من الفئات المستضعفة ، لكن يصطدمون بتصرفات هؤلاء الباعة الذين يحتلون باب المؤسسة والمنافذ المؤدية لها مما جعلهم محاصرين تحت رحمتهم، ومعرضين للتحرشات الجنسية وخاصة التلميذات اللواتي يجدن صعوبة في الولوج للمؤسسة السالفة الذكر، والغريب ان هناك مجموعة من افراد القوات المساعدة الذين يرابطون بهذه المنطقة يوميا ، لكن لايتدخلون لثني هؤلاء الباعة عن تصرفاتهم المشينة اللااخلاقية اتجاه التلميذات والتلاميذ القاصرات والقاصرين، كما ان هذه النقطة التي أصبحت شبحا مخيفا لدى المارة من حيث تنامي ظاهرة السرقة بالمكشوف للهواتف النقالة وممتلكات المارة، من نقود وغيرها، كل هذا يحدث من طرف بالباعة المتجولين الذين يحتلون الملك الجماعي العام غصبا وبمباركة من جهة من المفروض فيها ان تحرص على عدم احتلال الملك العمومي طبقا للقانون مما يفسر ان هناك عملية ( الإتاوات ) … وقد حان الوقت كي يلتفت السيد والي جهة مراكش ونائب وزارة التربية الوطنية ورئيسة المجلس الجماعي ووالي امن مراكش لما يجري بهذه النقطة ، من تصرفات تعتبر ضدا على القانون ، وان تلاميذ وتلميذات اعدادية احمد شوقي يحاصرون يوميا بسبب انتشار الباعة المتجولين ، وأصبحوا تحت رحمتهم من اجل الولوج لتلقي العلم والمعرفة بذات الاعدادية …

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة