إعتراض قارب للهجرة السرية قادم من الأقاليم الجنوبية بسواحل “غران كناريا‎”

حرر بتاريخ من طرف

إعترض الحرس المدني الإسباني زوال اليوم الأربعاء، قاربا للهجرة السرية سبق وأبحر من سواحل المملكة المغربية الجنوبية وعلى متنه عدد كبير من المهاجرين السريين على مستوى شاطئ أريسيف.

وتلقى الحرس المدني الإسباني إخطارا من طرف المروحية المخصصة لتمشيط الساحل السالف الذكر بمنطقة لانزاروتي، حيث عمل عناصر الحرس على التنقل لمكان القارب الذي يبعد 12 ميلا بحريا جنوب شرق أريسيف، وإعتراضه ليصاحبوه نحو اليابسة.

وكشفت مصادر إعلامية إسبانية في نفس السياق أن المهاجرين الموقوفين على متن القارب بلغ عددهم 29 مهاجرا كلهم ذكور وبصحة جيدة ولا يعانون أي مضاعفات صحية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة