إضراب جديد يُعيد الاحتقان إلى مستشفى “ابن سينا”

حرر بتاريخ من طرف

دعا المكتب النقابي للمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا، التابع لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب في بلاغ له كافة التقنيين للمشاركة المكثفة في إضراب عن العمل يومي الأربعاء والخميس 23 و24 أكتوبر الجاري، بجميع المصالح الإدارية وكذا الاستشفائية التابعة للمركز الاستشفائي ابن سينا، ماعدا أقسام الإنعاش والمستعجلات، وذلك احتجاجا على “المماطلة والتسويف الذي يعرفه الملف المطلبي للتقنيين”.

وأوضح المكتب في بلاغه أنه من بين المطالب العاجلة لفئة التقنيين، تعديل النظام الأساسي الخاص بهيئة التقنيين المشتركة بين الوزارات، وأيضا إحداث درجتي تقني رئيس من الدرجة الأولى والثانية المرتبتين خارج السلم مع الأرقام الاستدلالية لها، المعمول بها بالوظيفة العمومية “مساواة مع باقي الفئات”.

وأشار البلاغ نفسه إلى أن هذا القرار جاء، ردا على “الاستمرار في تجاهل المطالب العادلة والمشروعة لفئة التقنيين” وأيضا لمواكبة المسيرة النضالية التي يخوضها التقنيون على المستوى الوطني “من أجل رفع الظلم الذي يطال ملفهم المطلبي ومن أجل فتح حوار “جاد ومسؤول مع ممثلي هاته الفئة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة