إصلاحات طفيفة لا توازي الغلاف المرصود لها بجماعة سيد الزوين + صور

حرر بتاريخ من طرف

افادت مصادر “كشـ24″ أن الغلاف المالي المخصص لإصلاح المقر السابق لقيادة سيد الزوين ضواحي مراكش، خلف جدلا كبيرا بين المهتمين بالشأن المحلي بالجماعة القروية المذكورة ، ففي الوقت الذي استغرب العديد منهم للكيفية التي تم بها رصد المبلغ المالي من طرف رئيس المجلس الجماعي، بواسطة ” بون دكموند”  عِوَض القيام بطلب العروض، أشارت جهات أخرى إلى كون الغلاف المالي الذي يتراوح بين 16 و18 مليون سنتيم، وهو غلاف يبقى ضخما بالنظر إلى الإصلاحات الطفيفة التي تجري بالبناية المذكورة، والتي لا تتعدى تقسيم قاعة كبيرة وصباغة الجدران.

و استنكرت فعاليات جمعوية وحقوقية تضخيم الغلاف المالي من طرف الرئيس، و طالبت الجهات المعنية بفتح تحقيق في الموضوع، الذي يهم إصلاح المقر السابق لقيادة سيد الزوين، بغرض تحويله إلى مقر جديد للمجلس الجماعي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة

المقالات الأكثر قراءة