إصابة شرطي خلال إجهاض تهريب للمخدرات بفاس.. والفرقة الوطنية تبحث عن أفراد الشبكة

حرر بتاريخ من طرف

لا تزال الأبحاث جارية من قبل عناصر الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، بتنسيق مع عناصر الشرطة القضائية بفاس من أجل الوصول إلى أشخاص كانوا يحاولون تهريب المخدرات عبر سيارتين بلوحتي أرقام مزورتين، بعدما تمكنوا من الفرار أثناء عملية مطاردة أسفرت عن حجز حوالي 510 كيلوغرام، وهي المطاردة التي اصيب فيها شرطي بشكل عرضي بجروح خفيفة.

وقالت ولاية أمن فاس إن عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة فاس على ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، نجحت، في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت 12 يونيو الجاري، من إجهاض عملية لتهريب المخدرات وحجز 510 كيلوغرام من مخدر الشيرا.

وكانت عناصر الشرطة القضائية قد تعقبت سيارتين تحملان صفائح ترقيم مزورة بمدخل مدينة فاس، يشتبه في تسخيرها في تهريب مخدر الشيرا، وذلك قبل أن يتخلى عنها سائقاها ويلوذان بالفرار إلى وجهة مجهولة فجر اليوم السبت.
وقد أصيب أحد عناصر الشرطة بجروح، بشكل عرضي، خلال هذه العملية الأمنية، بينما أسفرت عمليات التفتيش المنجزة داخل السيارتين المحجوزتين عن العثور على شحنات من المخدرات عبارة عن 510 كيلوغرام من مخدر شيرا.

وأشارت ولاية أمن فاس أن الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة فاس، التابعة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية، قد فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف المتورطين في هذه الشبكة الإجرامية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة