الخميس 22 فبراير 2024, 15:05

دولي

إسرائيل تفرج عن 114 معتقلا فلسطينيا


كشـ24 - وكالات نشر في: 1 فبراير 2024

قامت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس 1 فبراير الجاري، بالإفراج عن عدد من معتقلي قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم التجاري.

وحسب وكالة “معا” الإخبارية الفلسطينية، فقد أفرج جيش الاحتلال عن 114 معتقلا من قطاع غزة بينهم أربع أسيرات.

وحسب المعلومات المتوفرة٬ فإن الذين أفرج عنهم كانت القوات الإسرائيلية اعتقلتهم في قطاع غزة، وتعرضوا للإساءة.

ويأتي الإفراج عن المعتقلين من غزة وسط الكشف عن تفاصيل المفاوضات بين إسرائيل و"حماس" لوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، والعقبات التي تقف عائقا دون ذلك.

المصدر: روسيا اليوم

قامت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس 1 فبراير الجاري، بالإفراج عن عدد من معتقلي قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم التجاري.

وحسب وكالة “معا” الإخبارية الفلسطينية، فقد أفرج جيش الاحتلال عن 114 معتقلا من قطاع غزة بينهم أربع أسيرات.

وحسب المعلومات المتوفرة٬ فإن الذين أفرج عنهم كانت القوات الإسرائيلية اعتقلتهم في قطاع غزة، وتعرضوا للإساءة.

ويأتي الإفراج عن المعتقلين من غزة وسط الكشف عن تفاصيل المفاوضات بين إسرائيل و"حماس" لوقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، والعقبات التي تقف عائقا دون ذلك.

المصدر: روسيا اليوم



اقرأ أيضاً
الشرطة البلجيكية تعتقل مشتبه بهما في جريمة قتل طفلة مغربية
قالت تقارير إعلامية، أن الشرطة البلجيكية اعتقلت، الأسبوع الماضي، اثنين من المشتبه بهم في جريمة قتل طفلة مغربية تبلغ من العمر 11 عاما، والتي لقيت مصرعها في حادث إطلاق نار في شهر يناير 2023 بمدينة ميركسيم بإقليم أنتويرب. لا تزال التحقيقات جارية مع من أمروا بارتكاب الجريمة، ولم تعرف بعد هوية مطلق النار. وبعد مرور أكثر من عام، لا تزال التحقيقات في مقتل الطفلة فردوس جارية. وقامت الشرطة القضائية الفيدرالية في أنتويرب، الثلاثاء، بثلاث عمليات تفتيش في محيط مدينتي ميكلين وبروكسل، حسب ما أوردته مواقع إخبارية بلجيكية. وقال ممثل مكتب المدعي العام في أنتويرب: "خلال عمليات التفتيش هذه، تم القبض على شخصين ويتم استجوابهما حاليًا من قبل الشرطة". وهما امرأة تبلغ من العمر 53 عامًا ورجل يبلغ من العمر 21 عامًا. واسفرت المداهمات عن حجز اكتشاف أسلحة ثقيلة وعدة مخازن وخراطيش من عيارات مختلفة وقنبلة يدوية.
دولي

تقرير يحذر من وفاة الآلاف في غزة بحلول غشت حتى لو توقفت الحرب
حذر تقرير أعده باحثون مستقلون من الولايات المتحدة وبريطانيا من خطر وفاة الآلاف في غزة خلال أشهر، حتى لو توقفت المعارك الآن، جراء الأزمة الصحية الناجمة عن الحرب بين حماس وإسرائيل. وأفاد التقرير بأنه في أسوأ الأحوال إذا تصاعدت وتيرة القتال أو حدث تفش كبير للأمراض فقد يموت زهاء 85 ألفا و570 شخصا بحلول أوائل غشت بينهم 68 ألفا و650 وفاة لأسباب مرتبطة بإصابات بالغة. وحتى في ظل وقف لإطلاق النار، لا يزال من الممكن أن يموت حوالي 11 ألفا و580 شخصا في الفترة ذاتها إذا أدى تفش للأمراض إلى تفاقم التحديات المتعلقة بإعادة إصلاح نظام الصرف الصحي والمنظومة الصحية في غزة. ويقدر التقرير أن قرابة 3250 من هذه الوفيات ستكون بسبب مضاعفات طويلة الأمد ناجمة عن إصابات بالغة و8330 لأسباب أخرى. ووردت هذه الأرقام في تقرير أعده أكاديميون في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي ومركز جونز هوبكنز للصحة الإنسانية بالولايات المتحدة، وهي جزء من تقديرات أكبر لعدد الوفيات الإضافي الذي قد يسببه الصراع في غزة خلال الأشهر الستة المقبلة. ويشير التقرير الذي نُشر الإثنين إلى أنه لا يشمل إسرائيل لأن نظام الصحة العامة فيها لم يمس. وتعرضت مستشفيات غزة للدمار بسبب القتال وبات أكثر من 85 بالمئة من سكان القطاع البالغ عددهم 2,3 مليون نسمة بلا مأوى، وسط ارتفاع حالات الإصابة بأمراض مثل الإسهال وسوء التغذية في مناطق اللجوء المكتظة. ويتوقع الباحثون أن تكون الإصابات البالغة هي السبب في غالبية الوفيات الإضافية في غزة إذا استمر القتال أو تصاعدت وتيرته. لكن الوفيات الناجمة عن سوء التغذية والأمراض المعدية مثل الكوليرا وعدم القدرة على تلقي الرعاية لأمراض مثل السكري ستقتل الآلاف أيضا. وأظهرت أرقام رسمية صادرة عن وزارة الصحة في غزة أن أكثر من 29 ألف شخص قتلوا جراء القتال منذ السابع من أكتوبر. وتشمل تقديرات الوفيات الإضافية كلا من المدنيين والمقاتلين. ويحذر الباحثون من أن الطبيعة غير المتوقعة للحرب وتفشي الأمراض تعني أن لديهم مجموعة واسعة من التقديرات. ويشير التقرير الذي تموله الحكومة البريطانية إلى أن إحصاء عدد القتلى في غزة يمثل تحديا وأن الهدف منه هو المزيد من الوضوح.
دولي

المزارعون في إسبانيا ودول أوروبية أخرى يواصلون احتجاجاتهم
دخلت مئات الجرارات مدريد الأربعاء مع تجدد احتجاجات المزارعين الإسبان الغاضبين مما يعتبرونها منافسة غير منصفة، فيما شهدت فرنسا وبولندا واليونان تحركات مشابهة. وقال خوسيه أنخيل لوبيز، وهو مزارع جاء من بانكوربو الواقعة على مسافة أكثر من 300 كيلومتر شمال مدريد، "يحب أن نحتج في مدريد حيث الجميع موجود". وأضاف "علينا أن نحدث بعض البلبلة". ويحتج المزارعون ومربّو الماشية الإسبان منذ 1 فبراير للمطالبة بأسعار للمنتجات تمكّنهم من تغطية تكاليف إنتاجهم، وبأن تُفرض القوانين نفسها المفروضة عليهم على الدول الموردة من خارج الاتحاد الأوروبي، وفق ما قال ممثل الاتحاد لويس كورتيس لمحطة "تي في إي" العامة. وأوضح كورتيس أن الإجراءات التي أعلنتها الحكومة اليسارية في إسبانيا الأسبوع الماضي لم تكن كافية لمعالجة المشكلات التي يواجهونها. حركة أوروبية ويعدّ المزارعون الإسبان جزءا من حركة أوسع شهدت إغلاق طرق رئيسية في فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبولندا واليونان ودول أخرى. ورمى مزارعون فرنسيون منتجاتهم وأغلقوا طرقا الأربعاء، محددين موعدا نهائيا للحكومة لتلبية مطالبهم قبل استئناف الاحتجاجات على نطاق أوسع. ولم يتمكّن رئيس الوزراء الفرنسي غابريال أتال حتى الآن من تهدئة غضب المزارعين الذين يشكون، كما هي الحال في دول أوروبية أخرى، من انخفاض الدخل ومن القوانين البيئية الصارمة والمنافسة التي تشكّلها واردات أرخص ثمنا من خارج الاتحاد الأوروبي. لكن النقابات الزراعية علّقت الشهر الماضي الاحتجاجات التي أصابت البلاد بالشلل بعد وعود بإصلاحات حكومية. وفي اليونان، طالب آلاف المزارعين بالحصول على مساعدات مالية لإنهاء احتجاجهم المستمر منذ أربعة أسابيع، فيما قالت الحكومة إنه لم تعد لديها أموال للمساعدة. وقال رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس إن الاحتجاجات ستكون مفيدة لإقناع الاتحاد الأوروبي بتغيير سياساته الزراعية. وأضاف لمحطة "ستار تي في" التلفزيونية الاثنين "هذه وسيلة ضغط لي أيضا، عندما أذهب إلى بروكسل للتفاوض". وتشهد العلاقات بين وارسو وكييف توترا بعدما أعلنت الشرطة البولندية الأربعاء أنها تحقق في مسألة رفع لافتة مؤيدة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال احتجاج للمزارعين ضد المنافسة غير العادلة من أوكرانيا المجاورة. ورفع المزارعون في جنوب بولندا لافتة كتب عليها "بوتين، أعد النظام في أوكرانيا وبروكسل وحكومتنا" إلى جانب علم للاتحاد السوفياتي مثبت على جرار زراعي. وقالت بولندا الأربعاء إنه "من المحتمل" أن تكون الشعارات المؤيدة لبوتين رفعت تحت تأثير روسيا فيما دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى إجراء محادثات بين حكومته وبولندا للبحث في مسألة إغلاق الحدود بين بلديهما الذي فرضه مزارعون بولنديون، معتبرا أن موسكو هي المستفيد "الوحيد" من هذه التوترات. من جهتها، قدّمت المفوضية الأوروبية تنازلات عدة في الأسابيع الأخيرة بعدما ألقى المزارعون في كل أنحاء أوروبا باللوم على السياسة الزراعية المشتركة و"الصفقة الأوروبية الخضراء" في المشكلات التي يواجهونها.
دولي

سانشيز يجدد التأكيد على موقف إسبانيا الداعم لمخطط الحكم الذاتي
جدد رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، اليوم الأربعاء بالرباط، التأكيد على موقف بلاده الداعم لمخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب في 2007 لتسوية الخلاف المفتعل حول الصحراء المغربية. وأكد سانشيز، في ندوة صحفية في ختام زيارة العمل التي قام بها للمملكة، مجددا، موقف الحكومة الإسبانية المعبر عنه في البيان المشترك المعتمد في 7 أبريل 2022، والإعلان المشترك الصادر في ختام الدورة الـ 12 للاجتماع رفيع المستوى المغرب - إسبانيا المنعقد في 2 فبراير 2023. وشدد رئيس الحكومة الإسبانية على أن موقف بلاده حول قضية الصحراء قد تم التعبير عنه بوضوح في هذين الإعلانين، اللذين يعتبران مخطط الحكم الذاتي بمثابة الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية من أجل تسوية هذا الخلاف. وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، قد استقبل في وقت سابق من اليوم، بالقصر الملكي بالرباط، بيدرو سانشيز رئيس حكومة المملكة الإسبانية. وتندرج هذه الزيارة في إطار استمرارية الدينامية التي أطلقتها المرحلة الجديدة للعلاقات الثنائية، والتي تم تدشينها منذ اللقاء بين صاحب الجلالة، أعزه الله، ورئيس الحكومة الإسبانية في أبريل 2022، والذي توج باعتماد البيان المشترك بين البلدين.
دولي

خبير إسباني يفجر فضيحة.. جزر الكناري ليس لديها منطقة اقتصادية خالصة
قال الخبير الإسباني فرانسيسكو فيجا، في مقال له بـ"CANARIAS-SEMANAL"، أن إسبانيا لم ترغب أبدًا في توثيق سيادتها على بحر الكناري لدى الأمم المتحدة، كما فعلت المملكة المتحدة وفرنسا والبرتغال مع جزرها ومقاطعاتها وراء البحار. وبسبب هذا الوضع غير المفهوم من الهجر أو الإهمال أو عدم الثقة، فإن جزر الكناري ليس لديها منطقة اقتصادية خالصة، وبالتالي، لا يمكنها ممارسة حقوقها على بحرها أو قاع البحر، وتحويل المساحات بين الجزر في المياه الدولية أو المدمجة في المنطقة الاقتصادية الخالصة للمغرب، حسب الخبير الإسباني. وقال فرانسيسكو فيجا، أن إسبانيا حافظت دائما على علاقة "غامضة" مع المغرب، تقوم على اتفاقيات ثنائية غريبة وليس على التطبيق المنطقي للقانون الدولي، وهي العلاقة التي استغلها المغرب كورقة مساومة سياسية ودفع إسبانيا إلى تحقيق كل ما يقترحه على أساس مصلحته السياسية أو الاستراتيجية. وفي عام 2020، صوت البرلمان المغربي، بالإجماع على مشروعي قانونين يتم بموجبهما ترسيم حدود المياه الإقليمية للمغرب (على بُعد 12 ميلاً بحرياً) والمنطقة البحرية المتاخِمة (24 ميلاً بحرياً) وإنشاء منطقة اقتصادية خالصة على بُعد 200 ميل بحري، وذلك طبقاً لأحكام «اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار» الموقّعة بمونتيغو باي (جامايكا) يوم 10 ديسمبر (كانون الأول) 1982. ويتضمن مشروع القانون الخاص بالمنطقة الاقتصادية الخالصة كذلك مادة خاصة بنيّة المغرب التمتع بالحقوق السيادية والحصرية على الجرف القاري، وذلك في حدود 350 ميلاً بحرياً، وهو ما يعني نيته رفع طلب مُعلَّلٍ لـ«لجنة حدود الجرف القاري» التابعة للأمم المتحدة لذلكم الغرض.
دولي

وزير الداخلية الفرنسي يطلب سحب تصريح إقامة إمام تونسي مثير للجدل
طلب وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان سحب تصريح إقامة إمام تونسي بهدف طرده، وذلك بسبب إطلاقه دعوات إلى الكراهية. وقال دارمانان في رسالة نُشرت على موقع "إكس" الأحد إنه طلب من مسؤول الشرطة في منطقة "غارد" في جنوب فرنسا جيروم بونيه إبلاغ "مدعي عام الجمهورية بمواقف الإمام". وأضاف "لن تمر أي دعوة إلى الكراهية بدون رد". وفي فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وصف إمام مدينة "بانيول-سور-سيز"، محجوب محجوبي، "العلم الثلاثي الألوان" بأنه "علم شيطاني" "لا قيمة له عند الله". ولم يحدّد أنه يتحدّث عن العلم الفرنسي. وفي فيديو آخر نُشر أيضًا على مواقع التواصل الاجتماعي، تحدّث الإمام عن ظهور "المهدي" الذي سيوحد جميع المسلمين. وقال "سوف يُعلن نفسه، وعندها يَسقط كل الحكام في كل الحكومات، ولن تكون لدينا كل هذه الأعلام الثلاثية الألوان التي نعاني منها، وتسبّب لنا الصداع، ولا قيمة لها عند الله، بل قيمتها الوحيدة هي قيمة شيطانية". وتابع "انظروا إلى كل هذه الأعلام التي لدينا في المباريات هي أعلام شيطانية لا قيمة لها. مَن فرضوها فعلوا ذلك ببساطة حتى يكره بعضنا بعضا، ولا نحب بعضنا، ولوضع الحقد في قلوبنا". وقالت قناة "بي اف ام تي في" الإخبارية الفرنسية التي كشفت عن المعلومات، أنّ محجوبي عضو في "جمعية مسلمي غارد رون" (AMGR).
دولي

دراسة تدق ناقوس خطر.. لقاحات كورونا تسببت بعدة اضطرابات
وجد خبراء أن لقاحات كورونا مرتبطة بخطر الإصابة باضطرابات القلب والدم والجهاز العصبي، حسب ما كشفته أكبر دراسة عالمية من نوعها. وقالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن تحالفا دوليا من خبراء اللقاحات بحثوا عن "13 حالة طبية" بين 99 مليون شخص تلقوا لقاحات كورونا في 8 دول مختلفة، من أجل معرفة أكثر الحالات الطبية انتشارا بعد تلقي الجرعات. ووجد الخبراء أن الجرعات، التي قدمتها شركات فايزر وموديرنا وأسترازينيكا، مرتبطة بشكل كبير بمخاطر الإصابة بخمس حالات طبية، من بينها حالة تلف الأعصاب، التي تجعل الأشخاص يعانون في المشي أو التفكير. الدراسة حذرت أيضا من العديد من الاضطرابات الأخرى، التي قال الخبراء إنها تتطلب مزيدا من التحقيق، بما ذلك الارتباط ين تورم الدماغ وحقنة موديرنا، وخطر الإصابة بحالة عصبية تعرف باسم متلازمة "غيلان باريه". ومتلازمة "غيلان باريه" هي اضطراب نادر يهاجم فيه الجهاز المناعي للجسم الأعصاب.ومع ذلك، يقول فريق الباحثين إن "الخطر المطلق للإصابة بأي من هذه الحالات ما يزال ضعيفا". على سبيل المثال، تم تقديم 13 مليار جرعة من اللقاحات، ولم يتم تسجيل سوى 2000 حالة طبية من بين مختلف الحالات. في هذا الصدد، قال هارلان كرومهولز، مدير مركز مستشفى ييل نيو هافن لأبحاث وتقييم النتائج والمحقق الرئيسي في الدراسة: "الأمران معا صحيحان.. لقاحات كورونا يمكنها إنقاذ ملايين الأرواح، ويمكن أيضا أن يكون هناك عدد صغير من الأشخاص الذين تأثروا سلبا". وتشير التقديرات إلى أن لقاحات كوفيد-19 قد ساهمت في تجنب أكثر من 19 مليون حالة وفاة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك 3 ملايين حالة في الولايات المتحدة وحدها. المصدر: سكاي نيوز عربية
دولي

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الخميس 22 فبراير 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة