إسبانيا: ضحايا الإرهاب يطالبون البوليساريو بالاعتراف بجرائمها

حرر بتاريخ من طرف

قالت تقارير إخبارية، أن الرابطة الكنارية لضحايا الإرهاب دعت، مؤخرا، جبهة البوليساريو إلى الاعتراف بمسؤوليتها عن اغتيال واختطاف أكثر من 300 مواطن إسباني، خلال سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي، وفقا لوسائل إعلام إسبانية.

وطالبت المنظمة غير الحكومية من الحركة الانفصالية تعويض ضحايا أفعالها الهمجية، كما أدانت الرابطة في بيان صحفي، تصويت بعض الأحزاب السياسية، لصالح اقتراح غير ملزم يرفض دعم بيدرو سانشيث لخطة الحكم الذاتي المغربية للصحراء. وقالت أن الأحزاب السياسية التي أيدت “البوليساريو احتقرت المواطنين الإسبان ضحايا إرهاب الجبهة”.

ووجدت مطالب الرابطة الكنارية لضحايا الإرهاب التي تأسست سنة 2006، تجاوبا من طرف حزب “ثيودادانوس” اليميني، الذي وصف جبهة البوليساريو بـ”المنظمة الإرهابية ولا تمثل الصحراويين”، مشبها إياها بمنظمة إيتا المسلحة الباسكية.

جدير بالذكر أن الموقف الجديد لحزب “ثيودادانوس” يأتي بعد أيام من اعتراف إسبانيا بمغربية الصحراء واعتبار المبادرة المغربية للحكم الذاتي هي الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية من أجل تسوية الخلاف حول الصحراء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة