منع التبرع بآلة غسيل لفائدة مستشفى ابن طفيل ومصدر نقابي يوضح

حرر بتاريخ من طرف

قررت إدارة مستشفى ابن طفيل بمراكش تقنين العمل الخيري والتبرعات الممنوحة من طرف المحسنين والجمعيات، وذلك لتفادي الاستغلال والزبونية والمحسوبية في التعامل مع هذه المنح، وكل عمل خيري أو تبرع ممنوح.

وكان نقابيون قد منعوا تسليم ألة غسيل تبرع بها متطوعون لقسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل بمراكش لمواجهة تداعيات كورونا، وذلك في إطار تفعيل مضامين المذكرة الإدارية.

ووفق مصدر نقابي بمستشفى ابن طفيل لـ كشـ24 فقد حثت إدارة مستشفى ابن طفيل المحسنين والجمعيات، التعامل مع الادارة لتتم العملية بشكل شفاف وواضح وأيضا لتفادي عدة اختلالات، ومنها احتكار التبرعات لجهة على حساب أخرى او عدم تبليغها للفئة المستهدفة بشكل متساوي.

وأوضح المصدر ذاته، أن الإدارة بادرت إلى وضع مذكرة من اجل تقنين وتسهيل هذا النوع من العمليات من أجل الصالح العام وتفادي ركمجة بعض التنظيمات وبعض المستغلين لهاته الضرفية الخاصة بتفشي فيروس كورونا المستجد.

واشار المتحدث ذاته، أن المذكرة المذكورة جاءت على ضوء التبرعات الكثيرة التي ظهرت في العديد من الصفحات الفيسبوكية، والموجهة إما للأطر الصحية من اجل تحفيزهم او عبارة عن تجهيزات للمستشفى، وهو ما وجب ضبطه إداريا. وفق المصدر ذاته

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة