إحالة افريقيين مبحوث عنهما من طرف السلطات الفرنسية على القضاء بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أحال عناصر المركز القضائي بالقيادة الجهوية للدرك بمراكش، قضية افريقيين يحملان الجنسية الفرنسية، في بداية عقدهما الثالث، كانا موضوع مذكرة بحث دولية من طرف السلطات الفرنسية، على المحكمة الابتدائية بمراكش، من أجل محاكمتهم طبقا للقانون.

ويواجه المتهمون، الموجودون رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن بولمهارز، تهم القتل العمد ومحاولته، والدخول بطرق تدليسية الى التراب المغربي.

وجاء إيقاف المتهمين، بعد توصل المركز القضائي بالقيادة الجهوية للدرك بمراكش، بمعلومات تؤكد أنهما موضوع مذكرة بحث من قبل السلطات الفرنسية، بأحد شوارع المدينة عندما كانا على متن سيارة خفيفة مرقمة بالخارج، وذلك  في إطار الجهود التيتبذلها الدولة في مجال الكشف عن الشبكات الإجرامية، ليجري اقتيادهم إلى مقرالمركز القضائي التابع للدرك الملكي من أجل إخضاعهم لاجراءات البحت والتحقيق، قبل أن يخلى سبيل فتاة كانت تراق المتهمين.

وأسفرت عملية التفتيش التي باشرتها مصالح الدرك الملكي، تحت إشراف النيابة العامة،  بالسيارة التي كان يتولى سياقتها أحد المتهمين، عن حجز مبالغ مالية هامة،تتوزع بين العملة الوطنية، واليورو الأوروبي، إضافة الى مجموعة من الهواتف النقالة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة