أوباما ونجم الروك سبرينغستين يطلقان برنامج بودكاست على “سبوتيفاي”

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت منصة ”سبوتيفاي“ للموسيقى، الثلاثاء، أن الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما ونجم الروك المخضرم بروس سبرينغستين سيقدمان برنامج بودكاست جديداً بعنوان ”Renegades: Born in USA“ حصريا لمنصة الصوت.

وسيناقش البرنامج قضايا تشمل العرق والأبوة والزواج، بحسب ما ذكرت ”سبوتيفاي“ مؤكدة في بيان عرض الحلقتين الأوليين لمستخدمي سبوتيفاي المجانيين و“المتميزين“. وسيحتوي الموسم الأول على 8 حلقات في المجمل.

كما قال عملاق البث المباشر ”سبوتيفاي“ إن البودكاست سيكون مناقشة شخصية ومتعمقة بين صديقين يستكشفان ماضيهما ومعتقداتهما والبلد الذي يحبهما، كما كان، كما هو، وكما يجب أن يمضي قدما“.

والتقى أوباما البالغ من العمر 59 عاما، وسبرينغستين البالغ من العمر 71 عاما، لأول مرة في حملة 2008، كما أكد الثنائي دعمهما للرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وفي المقطع الدعائي للبرنامج، قد يبدو النجمان صديقين غير مقربين، إذ يقول أوباما: ”إنه شاب أبيض من بلدة صغيرة في جيرسي.. وأنا رجل أسود من أعراق مختلطة ولدت في هاواي.. إنه أيقونة موسيقى الروك أند رول، وأنا… لست رائعا“.

وفي تقديم الحلقة الأولى، تساءل أوباما: ”كيف وصلنا إلى هنا؟ كيف يمكن أن نجد طريقنا للعودة إلى قصة أمريكية أكثر توحيدا؟ لقد سيطر هذا الموضوع على الكثير من محادثاتي العام الماضي مع ميشيل، وبناتي، ومع الأصدقاء“.

وأضاف: ”ليس بيني وبين بروس الكثير من القواسم المشتركة، ولكن على مر السنين، ما اكتشفناه هو أن لدينا حساسية مشتركة.. عن العمل وعن الأسرة وعن أمريكا، بطريقتنا الخاصة، كنت أنا وبروس في رحلات متوازية نحاول فهم هذا البلد الذي قدم لنا الكثير، نحاول تأريخ قصص شعبه“.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة