أمن مراكش يعتقل سارقي سائحة بريطانية مباشرة بعد وصولها للمدينة

حرر بتاريخ من طرف

تفاعلت مصالح ولاية أمن مراكش بشكل سريع وإيجابي مع قضية السرقة بالخطف التي استأثرت باهتمام الراي العام المراكشي والتي تعرضت لها سائحة أجنبية زوال يوم أمس بحي سيدي أيوب

وحسب مصدر أمني، فقد فتحت عناصر الفرقة السياحية بشراكة مع مصالح الدائرة الأمنية الثالثة بحثاً قضائيا في النازلة، مكنّها عن تشخيص هوية الجناة وإيقاف المشتبه به الرئيس، لحظات قليلة بعد ارتكاب السرقة قبل أن تتمكن من إيقاف أحد شريكيه مساء نفس اليوم، فيما يبقى البحث جاريا بغرض الوصول لمشتبهٍ به ثالث يحتمل تورطه في سياق نفس القضية.

وكانت سائحة بريطانية مرفوقة بزوجها قد تعرضت ظهر أمس الاحد 9 يونيو للسرقة عن طريق النشل، فور وصولها لمراكش على يد لص انتحل صفة مرشد غير مرخص بحي “سيدي يوب” بالمدينة العتيقة لمراكش.

وحسب مصادر “كشـ24” فإن السائحين وفور وصولها للحي الشعبي اعترض سبيلهما شخصين عرضا عليهما خدمتهما، من خلال ايصالهما الى عنوان الرياض الذي يقصدانه في “درب العرصة”، الا ان السائحين اكتشفا فور الوصول الى بوابة الرياض اختفاء احد مرافقيهما، بالموازاة مع اختفاء هاتف السائحة من إحدى حقائبها.

وتضيف المصادر ان السائحة شرعت في الصراخ والاحتجاج قبل ان يتم ربط الاتصال بعناصر الدائرة الامنية الثالثة، التي قامت باعتقال الفوكيد المتواجد حينها رفقة السياح، كما تمت مباشرة البحث عن مرافقه الفار، فيما تم اصطحاب الكوبل البريطاني الى مقر الدائرة الامنية لتحرير محضر في الواقعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة