أمريكا تدرس إمكانية إعادة “أنصار الله” لقائمة المنظمات الإرهابية

حرر بتاريخ من طرف

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم السبت، وقوف واشنطن إلى جانب الإمارات في التصدي لهجمات جماعة “أنصار الله” اليمنية.

وقالت المتحدثة الإقليمية باسم الخارجية الأمريكية جيرالدين غريفيث، في حديث مع قناة سكاي نيوز عربية، إن أمريكا تؤكد حفاظها على الشراكة الأمنية الوثيقة مع دول المنطقة، مشيرة إلى أن إدارة الرئيس جو بايدن تولي مسألة الحدّ من الهجمات الحوثية على دول الجوار أهمية كبيرة.

وأوضحت غريفيث أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية إعادة الحوثيين لقائمة المنظمات الإرهابية، وتواصل مساعيها لمحاسبتهم على أفعالهم، مشددة على حرص أمريكا على وقف تدفق الأسلحة من إيران للحوثيين.

واعتبرت التدخل الإيراني مزعزعا للأمن والاستقرار في المنطقة، مستبعدة أن يكسب النظام الإيراني من دعم الحوثيين وتحريضهم على شنّ هجمات، أي نتائج إيجابية تؤثر على مفاوضات جنيف بشأن ملفها النووي.

يأتي ذلك في الوقت الذي يصعّد فيه التحالف العربي بقيادة السعودية من عملياته في مناطق تسيطر عليها جماعة “أنصار الله”، بعد تعرض الأراضي الإماراتية لهجوم مفاجئ، الاثنين الماضي، حيث أعلنت شرطة أبوظبي وفاة 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.

كما أعلن التحالف العربي بقيادة السعودية، الاثنين الماضي، اعتراض وتدمير 8 طائرات مسيرة على مدار اليوم، تم إطلاقها باتجاه السعودية. وأضاف التحالف: “نتابع تهديد هجمات عدائية باستخدام طائرات مسيّرة بالأجواء”.

من جانبه، أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة التابعة لـ”أنصار الله” في اليمن، العميد يحيى سريع، الثلاثاء الماضي، أنه تم استهداف مطار أبوظبي بأربعة صواريخ مجنحة “قدس 2” ومطار دبي بصاروخ باليستي “ذو الفقار”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة