أكاديمية جهة فاس تنظم حفلا لتكريم أطر محالة على التقاعد

حرر بتاريخ من طرف

نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس، مساء يوم أمس الإثنين، حفلا تكريميا على شرف خمسة من أطر الأكاديمية أحيلوا على التقاعد. ويتعلق الأمر بكل إلهام الرمال، ومحمد الديش، وسعيدي عبد اللطيف، وخالد عبد العزيز، وعزيز باكوش، وهي أطر معروفة بحضورها في المشهد التربوي بالجهة، ولها إسهامات وازنة في النهوض به.

وقالت الأكاديمية إن هذا اللقاء لحظةَ اعترافٍ إنسانيٍ عميقٍ، شكل فرصة حقيقية للالتئام والمودة الصافية ، واحتفاءً بفضل الأساتذة المحالين على التقاعد، والذين أسدوا خدمات جليلة للمنظومة التربوية، كان أغلبها على حساب راحتهم، بل في بعض الأحيان على حساب الأسرة والأبناء.

وأشار محسن الزواق، مدير الأكاديمية، إلى أن هذا التكريم هو تقليد حضاري ونهج تم إرساءه وترسيخه، واحتفاءٌ يراهن على رمزيته وعمق وفائه الإنساني. وأضاف مخاطبا المحتفى بهم: إذا كُنَّا هنا والآن نُكابِرُ لحظةَ الفراقِ، ونُداري صعوبة غيابكم، فإننا نشعر كما تشعرون بارتياح عميق لأنكم أديتم رسالتكم على الوجه المطلوب وستظلون في ذاكرة المنظومة التربوية التي ضحيتم من أجلها منذ ولجتموها في كامل عنفوان الشباب. وزاد في القول بأنهم سيظلون في ذاكرة كل العاملين بالأكاديمية، نظرا لما تركوه من تجربة خلال مسارهم التربوي والإداري المتميز.

حضر فعاليات هذا الحفل التكريمي، كل من عبد الحق الواش، المدير الإقليمي لمديرية مولاي يعقوب ورؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة