أطر صحية إضافية تعزز مراكز التلقيح بإقليم شيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

تعززت المراكز الصحية المخصصة للتلقيح ضد وباء (كوفيد-19) بإقليم شيشاوة، بمجموعة من الأطر الصحية ستساهم في التسريع من وتيرة عملية التطعيم، وتخفيف العبء الحاصل على مستوى الموارد البشرية بهذه المراكز.

وهكذا، استقبل عامل الإقليم، بوعبيد الكراب، امس الثلاثاء، 12 إطارا صحيا يتألفون من ممرضين وممرضات سيتم توزيعهم على ثلاثة مراكز صحية للتلقيح بالمجالين الحضري والقروي التي تعرف إقبالا ملحوظا من طرف المواطنين.

وفي هذا الصدد، دعا عامل الإقليم، الأطر الصحية الجديدة إلى تقديم المساعدة ومد يد العون من أجل ضمان استمرارية عملية التلقيح في أفضل الظروف، مشددا على أن المرحلة الحالية تقتضي التحلي بالمزيد من الروح الوطنية من أجل تفادي أي انتكاسة محتملة.

وستعمل هذه الأطر الصحية حسب نقط التلقيح المعنية بالإقليم، ويتعلق الأمر بكل من المركز الصحي المستوى الثاني بسيدي المختار، ومركز تأهيل وإدماج النساء في وضعية صعبة بمدينة امنتانوت، ومركز التلقيح بالقاعة المغطاة للرياضات بمدينة شيشاوة.

ويأتي استقطاب هذه الأطر الصحية بالإقليم بعد أن قامت المديرية الجهوية للصحة بمراكش آسفي، بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للصحة بشيشاوة، بتحديد مكامن الخصاص بحسب الأولويات لغرضي تسريع وتيرة عملية التلقيح في المراكز المعنية وبلوغ المناعة الجماعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة