أرباب المقاهي يرفضون قرار الحكومة ويقررون عدم مُطالبة الزبائن بـ”جواز التلقيح”

حرر بتاريخ من طرف

عبرت الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، عن رفضها الشديد لقرار إجبار الزبائن على تقديم جواز التلقيح الخاص بهم، والذي فرضته الحكومة بدءا من اليوم الخميس 21 اكتوبر الجاري، وفق ما أكده رئيس الجمعية نور الدين الحراق في تصريح لـ “كشـ24”.

وقررت جمعية أرباب المقاهي والمطاعم عقب اجتماع لها اليوم الخميس، رفض قرار الحكومة بخصوص جواز التلقيح ودعت وفق المصدر ذاته جميع المهنيين، إلى عدم مطالبة الزبائن بإبراز جواز التلقيح.

ويأتي هذا القرار حسب الجمعية احتراما لخصوصية الزبائن الفردية وتفاديا لأي تصادم معهم، مشددة على أنها تترك مسؤولية توفر جواز التلقيح من عدمه إلى الجهات المخول لها ذلك قانونا، داعية الحكومة إلى التراجع الفوري عن القرار الذي اتخذته.

وقال رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب في تصريحه لـ “كشـ24” ان المهنيين في القطاع، عانوا لسنتين مع مختلف الاجراءات المماثلة كالاغلاق وقرارت تحديد توقيت الاغلاق، وكانوا ينتظرون الحكومة الجديدة لفتح حوار مع ممثلي القطاع، من أجل تدارس سبل جبر ضرر المهنيين ودعهمهم، قبل ان تفاجئهم الحكومة بالقرار الجديد، الذي من شأنه ان يضعهم في مواجهة مباشرة مع المواطنين لعدم توفرهم على الصفة الضبطية للمطالبة بوثائق المواطنين الخاصة و الاطلاع عليها.

واضاف نور الدين الحراق، ان القرار الجديد مرفوض شكلا ومضمونا خصوصا وانه سيساهم في التاثير على مداخيل المقاهي المتضررة اصلا، وسيساهم في الاجهاز على آمال المهنيين في تعافي القطاع، مشيرا أن الجمعية تطالب بالتراجع عن القرار وتدعو ارباب المقاهي لعدم مطالبة زبائنهم بالجواز المذكور، مؤكدا ان الجمعية لن تبقى مكتوفة الايدي امام اي تعسف على ارباب المقاهي الرافضين لهذا الاجراء، وستقوم باتخاذ عدة اجراءات من ضمنها اللجوء الى المحاكم.

 

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة