أرباب المقاهي والمطاعم يمنحون مهلة للحكومة قبل التصعيد

حرر بتاريخ من طرف

قرر أرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب منح حكومة سعد الدين العثماني مهلة أخيرة، قبل الدخول في خطوات تصعيدية احتجاجا على القرارات التي تتخذها؛ وعلى رأسها الإغلاق ليلا.

وقال مهنيو القطاع في بلاغ عقب اجتماع للمجلس الوطني للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، عقد أمس الأربعاء 18 مارس الجاري، إنه بعد نقاش مستفيض أجمع كل الأخوات والإخوان أعضاء المجلس الوطني على انتظار أن تحظى المراسلة التي بعثها المكتب الوطني للديوان الملكي بعناية جلالة الملك ، وهي مدة اعتبرها أعضاء المجلس الوطني فرصة للحكومة وللجنة اليقظة الوطنية للتفكير في فتح نافذة حوار مع المهنيين المغاربة للبحث معا عن حلول نوقف بها نزيف الإفلاسات وتجاوز الأزمة التي تعرفها بلادنا .

ودعا المجلي، المهنيين المغاربة إلى الاستعداد لخوض إضراب وطني لمدة 48 ساعة تحدد تاريخه الكتابات الجهوية والإقليمية والمحلية لفروع الجمعية الوطنية في نقاشها مع المهنيين قبل نهاية المدة الأخيرة التي حددتها الحكومة  لجنة اليقظة في 15 يوما .

كما دعا الفروع الجهوية والإقليمية والمحلية للجمعية الوطنية التنسيق مع مختلف الإطارات المهنية والتجارية المتواجدة بالأقاليم لاتخاذ أشكال نضالية موحدة ضدا على استخفاف لجنة اليقظة بالوضع الخطير الذي يعيشه المهنيون المغاربة والأجراء ، وضدا على الاستخفاف الحكومي بتنبيهات المكتب الوطني المتعلقة بالفوارق الشاسعة بين الترسانة القانونية والجبائية والضريبية وواقع حال القطاع.

ودعا المجلس، اللجنة اليقظة الوطنية والحكومة إلى فتح قناة تواصل مع المهنيين المغاربة لمناقشة مقترحات المكتب الوطني لإيقاف نزيف الإفلاسات وتجاوز الأزمة التي تعرفها بلادنا ، وتحميله لها كامل المسؤولية في كل توتر للوضع الاجتماعي .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة